صفحة جديدة 1

السياسية  |  الأنشطة والفعاليات  |  الرياضية  |  صـــور  |  الأسرى  |  الشهداء  |  أخبار مقدسية  | 

"رياضية الشاطئ" تنظم مارثون "الحرية والكرامة" دعما للأسرى المضربين

حركة الجهاد الاسلامي - مدينة غزة - الأحد 14 / 05 / 2017 - 11:08 صباحاً تصغير الخط تكبير الخط

http://jgaza.ps/uploads/1452017-120804PM-1.jpeg
[/CENTER]


نظمت اللجنة الرياضية لحركة الجهاد الإسلامي بمنطقة الشاطئ ، عصر اليوم الجمعة، مارثوناً رياضياً بعنوان "الكرامة لأسرى الحرية "، نصرةً وإسناداً للأسرى المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال.
وانطلق المارثون من منطقة أبراج الفيروز مروراً بشوارع مخيم الشاطئ للاجئين وصولاُ إلى منطقة الميناء غرب مدينة غزة، بمشاركة العشرات من أبناء وكوادر حركة الجهاد الإسلامي والفصائل وأسرى محررين الذين وضعوا على صدورهم صوراً لقيادة الحركة الأسيرة.
وفي كلمة له في ختام الفعالية الرياضية، أكد القيادي بحركة الجهاد الإسلامي خالد البطش، أن هذه الفعالية تأتي ضمن سلسلة الفعاليات التي تنظمها الحركة لإسناد الأسرى في إضرابهم المفتوح عن الطعام.
وأوضح أن إضراب الكرامة والعزة الذي يخوضه آلاف الأسرى وفي مقدمتهم قادة عظام من أبناء شعبنا رفضاً لكل محاولات المحتل كسر إرادتهم، ومطالبين بتحسين ظروف حياتهم ومعيشتهم.
ولفت البطش إلى أن تحرير الأسرى بالنسبة لنا في الجهاد الإسلامي ولجميع الفصائل هو المطلب الأساسي الأول والأخير، الذي سعينا ونسعى من أجل تحقيقه ليلا ًونهاراً وهي المهمة والأمانة التي تقع على عاتقنا، أمانة الشهداء و الأسرى وذويهم والمقاومة بأن نعمل على تحرير وإطلاق سراحهم وأن نعمل على تنفيذ عمليات تبادل أسرى بشكل دوري ومنظم حتى نضمن إطلاق سراحهم .
وأضاف البطش :" نقول لأسرانا نحن معكم و خلفكم لن ننسى واجب التحرير ولن نتقاعس عن تحريركم فتحريركم بالنسبة لنا كالصلاة والصوم".
وتابع :"نقول للعدو افعل ما شئت لن تكسر مقاومة أبناء شعبنا، ولن تكسر إرادة الأسرى، ولن نتعرف بشرعيتك، ولن تنجح مشاريع تصفية القضية الفلسطينية".
بدوره وجه وكيل وزارة الشباب والرياضة أحمد محيسن التحية لحركة الجهاد الإسلامي، وللجنة الرياضية التي على مدار السنوات كانت وما زالت تنظم العديد من الفعاليات والأنشطة الداعمة للقضايا الوطنية.
وأشار محيسن إلى أن هذا المارثون يعبر عن الوفاء للأسرى الذين يخوضون الإضراب عن الطعام منذ 26 يوماً، وهو وفاء من حركة الجهاد الإسلامي المباركة ومن الرياضيين لهؤلاء الأسرى الذين ضربوا أروع النماذج بالتحدي والإصرار على انتزاع حقوقهم.
وفي ذات السياق أوضح منسق النشاط الرياضي علام شبير، أن هذا المرثون يأتي في إطار الدعم الكامل للأسرى المضربين عن الطعام، والتفاعل مع قضيتهم كواجب وطني وأخلاقي، ولجلب وتكثيف الأنظار تجاه هذه القضية العادلة .
وفي الختام تم تكريم المتسابقين الفائزين في هذا المارثون الكبير.

زيارات تعليقات
تقييمات : [0]
31 0
عرض الردود
أضف تعليقك
ملاحظة : لا يتم نشر التعليقات إلا بعد موافقة ادارة الموقع

حركة الجهاد الاسلامي - اقليم غزة © 2012